الخميس، 30 أكتوبر، 2014

أنيس قاسم

محامي
1925 نابلس

ولد الدكتور أنيس القاسم في قرية حارس قرب مدينة نابلس عام 1925 م، وانحدر من أسرة القاسم الشهيرة في تاريخ فلسطين، تلقى دراسته الابتدائية في المدرسة البكرية ببيت المقدس، من أساتذته فيها الشاعر المرحوم عبد الكريم الكرمي (أبو سلمى) ثم أتم دراسته في المدرسة الرشيدية فالكلية العربية ونال شهادتها عام 1945، كان من الرياضيين المعروفين في وقته، فقد فاز ببطولة الجري على مدارس فلسطين لمسافة الميل عام 1945، اختارته الحكومة مبعوثاً إلى بريطانيا لدراسة الحقوق بجامعة لندن، فغادر فلسطين 1945، وحصل على ليسانس الحقوق بامتياز عام 1948 وماجستير الحقوق وبارستر في الحقوق عام 1950 وفي عام 1957 سافر إلى الولايات المتحدة الأمريكية للتخصص في دراسة قانون البترول والغاز، فنال دبلوماً في هذا الاختصاص.
وكان أحد مؤسسي جامعة الطلاب العرب في بريطانيا عام 1945 وانتخب أول أمين عام لها.
من آثاره القلمية:

نشر عشرات المقالات القانونية والأبحاث البترولية في المجلات الأجنبية والعربية، كما نشر عدداً من المقالات الفكرية والقومية في المجلات العربية كمجلة (فلسطين) التي كانت تصدر في بيروت (وأخبار فلسطين) التي كانت تصدر في غزة

الاثنين، 27 أكتوبر، 2014

نبيل قسيس


اكاديمي
1947

حاصل على الدكتوراه في الفيزياء النووية النظرية من الجامعة الأمريكية في بيروت 1972 والماجستير في الفيزياء النووية من جامعة ماينز في ألمانيا 1969. عمل في التدريس والبحوث في عدة بلدان قبل الانضمام إلى جامعة بيرزيت عام 1980 حيث شغل عدة مناصب منها نائب الرئيس للشؤون الأكاديمية (1985-1989).
في عام 1991 استدعي د. قسيس للانضمام إلى الوفد الفلسطيني إلى مؤتمر مدريد للسلام وبقي يعمل لفترات متفاوتة في المفاوضات حتى عام 2000. في عام 1994 أسس د. قسيس معهد أبحاث السياسات الاقتصاد الفلسطيني "ماس"، وأصبح مديره الأول وبقي في هذا المنصب حتى عام 1998 حيث عيّن وزيراً مكلفاً بمشروع بيت لحم 2000.
عام 2002 أصبح وزيراً للسياحة وفي عام 2003 عيّن وزيراً للتخطيط وبقي يشغل هذا المنصب حتى أيلول 2004 حيث ترك د. قسيس العمل في الحكومة لمباشرة عمله كرئيس لجامعة بيرزيت. عضو مجلس إدارة سلطة النقد، رئيس لجنة التدقيق في السلطة الوطنية الفلسطينية، رئيس لجنة جائزة ياسر عرفات للإنجاز وعضو في مجالس أمناء وإدارة عدة مؤسسات

الأحد، 26 أكتوبر، 2014

غسان كنفاني


أديب وروائي
عكا 1936-1972

روائي وقاص وصحفي فلسطيني تم اغتياله على يد جهاز المخابرات الإسرائيلية (الموساد) في 8 يوليو 1972 عندما كان عمره 36 عاما بتفجير سيارته في منطقة الحازمية قرب بيروت. كتب بشكل أساسي بمواضيع التحرر الفلسطيني، وهو عضو المكتب السياسي الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين. في عام 1948 أجبر وعائلته على النزوح فعاش في سوريا ثم في لبنان حيث حصل على الجنسية اللبنانية. أكمل دراسته الثانوية في دمشق وحصل على شهادة البكالوريا السورية عام 1952. في ذات العام تسجّل في كلية الأدب العربي في جامعة دمشق ولكنه انقطع عن الدراسة في نهاية السنة الثانية، انضم إلى حركة القوميين العرب التي ضمه إليها جورج حبش لدى لقائهما عام 1953. ذهب إلى الكويت حيث عمل في التدريس الابتدائي، ثم انتقل إلى بيروت للعمل في مجلة الحرية (1961) التي كانت تنطق باسم الحركة مسؤولا عن القسم الثقافي فيها، ثم أصبح رئيس تحرير جريدة (المحرر) اللبنانية، وأصدر فيها(ملحق فلسطين) ثم انتقل للعمل في جريدة الأنوار اللبنانية وحين تأسست الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين عام 1967 قام بتأسيس مجلة ناطقة باسمها حملت اسم "مجلة الهدف" وترأس غسان تحريرها، كما أصبح ناطقا رسميا باسم الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين. تزوج من سيدة دانماركية (آن) ورزق منها ولدان هما فايز وليلى. أصيب مبكرا بمرض السكري. بعد استشهاده، استلم بسام أبو شريف تحرير المجلة.

الاثنين، 13 أكتوبر، 2014

أنيس فوزي قاسم


خبير في القانون الدولي 
قلقلية 1939

أنهى المرحلة المدرسية فيها. تابع دراسته الجامعية وحصل على البكالوريوس في القانون من جامعة دمشق، ثم على درجة الماجستير في القانون المقارن من جامعة ميامي في الولايات المتحدة الأمريكية عام 1968م، والماجستير الثانية من جامعة جورج واشنطن عام 1970م، ثم على درجة الدكتوراه من نفس الجامعة في القانون الدولي عام 1973م ، احترف الدكتور أنيس القانون الدولي، واختير مستشارا للوفد الفلسطيني في مؤتمر مدريد عام 1991م، ومفاوضات واشنطن، لكنه استقال قبل التوقيع على اتفاقية أوسلو احتجاجا عليها.وكان الدكتور أنيس عضوا في هيئة الدفاع الفلسطينية امام محكمة العدل الدولية في قضية جدار الفصل العنصري. كما أسس الهيئة الفلسطينية المستقلة لحقوق المواطن.ويرأس الدكتور أنيس مجلس ادارة صندوق العون القانوني للدفاع عن الأسرى الفلسطينيين، وهو محرر ومستشار : الكتاب السنوي الفلسطيني للقانون الدولي

صبري جريس


باحث وحقوقي
فسوطة /عكا 1938

ولد في قرية فسوطة، بمنطقة الجليل الغربي، قضاء عكا في شمال فلسطين سنة 1938.و أنهى دراسته الابتدائية في مدرسة القرية، والثانوية في كلية تراسانطه في الناصرة. ثم التحق بكلية الحقوق في الجامعة العبرية في القدس، وتخرج منها سنة 1962 بدرجة ماجستير في الحقوق. ،و كان من مؤسسي “حركة الأرض” الفلسطينية الوطنية، التي أنشأت خلال هذه الفترة داخل إسرائيل.و حصل على إجازة المحاماة في اسرائيل سنة 1965، ومارس هذه المهنة في حيفا حتى سنة 1970.و خلال هده الفترة نشر أيضا كتابه الأول، باللغة العبرية، بعنوان “العرب في إسرائيل”، سنة 1966. وترجم هذا الكتاب، فيما بعد، إلى العربية وتسع لغات أخرى، أوروبية وآسيوية. وصدرت طبعة ثانية منه سنة 1973.

أحمد جبريل


قيادي
الرملة 1935

درس أحمد جبريل في الأكاديمية العسكرية البريطانية الملكية ، وعمل في الجيش السوري و ترقى لمنصب نقيب ، وطرد منه خلال الأيام الأولي للوحدة السورية المصرية عام 1958 ، ارتبط بعلاقات وثيقة مع حركة فتح في البداية أسس عام 1965 جبة التحرير الفلسطينية  ، وخلال الفترة من عام 1966-1967 قاد عدة عمليات عسكرية ضد أهداف إسرائيلية ، في ديسمبر عام 1967 التحق بالجبهة الشعبية لتحرير فلسطين  ، و استقال منها في نوفمبر 1968 لأنه كان يرى أن الجبهة تتبنى مواقف متطرفة سياسياً دون أن يكون ذلك في المجال العمل العسكري ضد إسرائيل ، وأنشأ الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين القيادة العامة ، وقاد العمليات الفدائية ضد إسرائيل ومنها عملية كريات شمونا في أبريل عام 1974 قتل فيها حوالي 18 إسرائيلياً ، واتسمت علاقته بياسر عرفات بالعداء الشديد فقد واجهت قواته ، القوات الموالية  لياسر عرفات ولمنظمة التحرير الفلسطينية في شمال لبنان عام 1983،  وحافظ على علاقته بالنظام السوري ، وكان مؤيداً لسياسات النظام في سياسته  تجاه الصراع العربي الإسرائيلي ، و انضم إلى جبهات عدة معادية لياسر عرفات ومنها جبهة الإنقاذ الوطني والقومي ، و الجبهة الديموقراطية و الإسلامية .