السبت، 21 سبتمبر، 2013

وديع حداد

 
طبيب وقيادي مقاوم
 
صفد 1927-1978
ولد وديع حداد في مدينة صفد عام 1927 لعائلة أرثوذكسية يونانية ، أنهى دراسة الطب من الجامعة الأمريكية في بيروت عام 1952 ، افتتح هو و رفيق دربه جورج حبش عيادة طبية تعالج الفقراء الفلسطينيين في عمان بالأردن ، وفي عام 1956 عمل في العيادات التابعة للأونروا في وادي الأردن .
يعد وديع حداد من أبرز الشخصيات العربية الداعمة للقومية العربية ، سجن في الأردن عام 1957 ، ثم تمكن من الهرب إلى سوريا عام 1961 ، وبعد هزيمة الجيوش العربية عام 1967 ، أسس هو ورفيقه جورج حبش الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين  .
وكان وديع حديد أحد أبرز و أهم العقول المدبرة لعمليات خطف الطائرات ، وانتهاج المقاومة ضد إسرائيل، فقد انتهج سياسة اختطاف الطائرات شركة العال الإسرائيلية ومنها عام 1968 و أجبرت الطائرة على الهبوط في الجزائر ، ثم أربع طائرات أخرى هبطت في الأردن عام 1970 ، وهو الحدث الذي عجل في الاشتباك بين المسلحين الفلسطينيين و الجيش الأردني فيما عرف بأيلول الأسود.
وفي عام 1971 اتخذت الجبهة الشعبية قراراً بمراجعة بعض سياساتها في مواجهة الاحتلال وكان منها خطف الطائرات ، و هذا الأمر لم يلق قبولاً لدى وديع ، فأنشأ الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين العمليات الخارجية هو وبضع من رفاقه ، وفي عام 1976 أصدرت الجبهة الشعبية قراراً بفصله من الحركة .
وتوفي وديع حداد في 28 مارس عام 1978 في ألمانيا الشرقية لإصابته بسرطان الدم اللوكيميا ، ودفن في عاصمة العراق بغداد

الأربعاء، 11 سبتمبر، 2013

جورج حبش


طبيب ومناضل وقيادي
اللد 1926-2008


ولد في اللد عام 1926 لعائلة من الروم الأرثوذكس وتعرض للتهجير والترحيل في حرب 1948 من فلسطين وكان يدرس الطب في تلك الفترة في كلية الطب في الجامعة الأمريكية في بيروت
 بعد النكبة، عاش جورج حبش صراعاً نفسياً حاداً بين إكمال الدراسة، أو التوقف عنها، انتهى بإكمال الدراسة بناءً على إلحاح والدته بشكل خاص، التي كانت تحلم أن تراه طبيباً.
 الحياة السياسية والنضالية: - ترك احتلال القسم الأكبر من فلسطين آثاراً عميقة في تفكير جورج حبش، وكانت مشاعره تتأجج بالغضب والتحدي، وضرورة الرد على ما حصل. - كانت جمعية العروة الوثقى في الجامعة الأمريكية في بيروت عام 1949، منتدى يهتم باللغة والآداب، حولته مجموعة من الشباب، من ضمنهم جورج حبش إلى منتدى للنشاط السياسي والفكري. ومن خلال بعض النشاطات، حاول الشباب العربي الإجابة على أسئلة تفسر ما حصل في فلسطين.. وكيف حصل؟ وما هو الرد؟ - يذكر جورج حبش أنه تم تنظيم سلسلة من الندوات، تحدث بها كبار المتحدثين، ويتذكر منهم الشاعر العربي الكبير عمر أبو ريشة. - كانت مشاعر جورج حبش وقناعاته، تتبلور باتجاه أن القوة هي الطريق الوحيد لاسترداد الحق، ومن هنا كان تحركه مع مجموعة صغيرة من الشباب العرب، المتواجدين في سوريا ولبنان والمشرق العربي لتشكيل "كتائب الفداء العربي". - قامت كتائب الفداء العربي ببعض العمليات في ذلك الوقت، وضرب بعض المؤسسات الصهيونية في الوطن العربي. - انكشف تشكيل "كتائب الفداء العربي". - بدأت تتبلور لدى جورج حبش فكرة وأهمية العمل من خلال الجماهير، وبين صفوفها، وهذا ما قاد إلى بداية التفكير بتأسيس "حركة القوميين العرب".