الخميس، 30 مايو، 2013

حسن صدقي الدجاني

 
صحفي وحقوقي
1898-1938 القدس
ولد حسن صدقي في مدينة القدس 1898 ، وهو أحد أهم مؤسسي النادي الأدبي 1918 ، وانضم إلى صفوف المعارضة الفلسطينية خلال الفترة 1920-1927 ، وأخد مؤسسي حزب الأحرار، وترأس اتحاد ملاك السيارات و السائقين ، ونظم إضراباً عاماً للسيارات 1036 في أعقاب الثورة الفلسطينية الكبرى ،وقتل عام 1938 خلال مواجهات الثورة الفلسطينية

برهان الدجاني

 
أكاديمي واقتصادي
 
1921-2000 يافا
 
 لد برهان الدجاني في يافا عام 1921. أنهى دراسته الثانوية في العامرية في يافا، ثم انتسب للجامعة الأمريكية بيروت ونال شهادة البكالوريوس في العلوم عام 1940 وأصبح أستاذا في العلوم عام 1944خلال إقامته بالقدس درس الحقوق وحصل على دبلوم من "معهد حقوق فلسطين" عام 1948. وتمكن من الحصول على امتياز لإصدار جريدة "الهدف" من السلطات الأردنية وذلك في أعقاب نكبة عام 1948. إلا أنه سرعان ما اعتزل الصحافة واتجه نحو الاقتصاد، حيث قام بتدريسه في جامعة بيروت العربية والجامعة الأمريكية في بيروت والأكاديمية اللبنانية والجامعة اللبنانية.
يعتبر برهان الدجاني أحد أبرز الاقتصاديين العرب، فضلا عن كونه مفكرا وأديبا. وهو عضو مؤسس في مجلس أمناء "مؤسسة الدراسات الفلسطينية"، وعضو في اللجنة الاستشارية للقضايا الاقتصادية في جامعة الدول العربية، كما شغل منصب الأمين العام لغرف التجارة والصناعة والزراعة للبلاد العربية، وتميز بسعة ثقافته واهتماماته الفكرية والمتعددة. حصل برهان الدجاني على شهادة الدكتوراه في الدراسات الإسلامية من مؤسسة الدراسات الإسلامية بجامعة مكيغل في مونتريال- كندا، وكان ممثلا للبنان في المجلس التنفيذي للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم "الالكسو" وذلك منذ عام 1990، وأصبح فيما بعد رئيسا للمجلس التنفيذي للمنظمة، وللمعهد العالي للدراسات الإسلامية ورئيس مجلس ادارة معاهد التعليم العالي في جمعية المقاصد الخيرية الإسلامية في بيروت، ورئيس مجلس أمناء مؤسسة الدراسات الفلسطينية في بيروت.

الجمعة، 24 مايو، 2013

عارف الدجاني

 
سياسي
1856-1930 القدس
 
ولد عارف الدجاني في مدينة القدس عام 1856 ، وتولى منصب رئيس بلدية القدس خلال الحرب العالمية الأولى وساهم في تأسيس الجمعية الإسلامية المسيحية ، وبحلول عام 1919 كان من أهم الشخصيات الوطنية الفلسطينية ضد الانتداب البريطاني فقد ساهم في إنشاء المؤتمر الفلسطيني الأول عام 1919 وانتخب نائب رئيس اللجنة التنفيذية العربية في ديسمبر 1920 وفي وقت لاحق صار قطباً من أقطاب المعارضة الفلسطينية مع آل النشاشيبي إلى أن وافته المنية عام 1930

الخميس، 2 مايو، 2013

محمد عزة دروزة

 
سياسي ومفكر قومي ، مناضل
1889-1985 نابلس
 
ولد محمد دروزة في مدينة نابلس عام 1889، عمل في الدواوين العثمانية في لبنان وفلسطين ، انضم إلى الحركات القومية العربية في الفترة الأخيرة من عمر الدولة العثمانية ، وعضو ضمن حركة العربية الفتاة المكونة من القوميين العرب ، وعمل منسقاً للكونجرس العربي عام 1913.
وبعد هزيمة الدولة العثمانية في الحرب العالمية الأولى لجأ إلى دمشق للدفاع عن وحدة أراضي سوريا تحت قيادة الملك فيصل بن حسين من الأسرة الهاشمية لمواجهة الحرة الصهيونية أنشأ عدة جمعيات في فلسطين ومنها جمعية الشباب الفلسطيني وهي منظمة مسلحة تشكلت ضد الحركة الصهيونية ، واستمر في نشاطه الوطني و ساهم في إنشاء حزب الاستقلال عام 1932 ، وخلال الثورة الفلسطينية 1936-1939 كان يدير من دمشق حرب عصابات ضد الانتداب و الصهاينة ، وعمل عضواً صمن اللجنة العليا العربية الرابعة عام 1947  ، وعلى مدار حياته ألف العديد من الكتب حول تاريخ القضية الفلسطينية ، إلى أن وافته المنية في دمشق عام 1984

إسحاق درويش

 
1896-1974 القدس
ولد إسحاق درويش في مدينة القدس عام 1896 ، درس في بيروت وخدم في الجيش العثماني خلال فترة الحرب العالمية الأولى ، ساهم في تأسيس النادي العربي في مدينة القدس الذي ترأسه خاله أمين الحاش الحسيني خلال الفترة 1918-1920 وكان هو اول سكرتير عام للجمعية الإسلامية المسيحية واستمر دوره الوطني خلال فترة الانتداب البريطاني ، عمل مساعداً لمفتي القدس وساهم في تأسيس حزب الاستقلال العربي ، و خلال نفيه من قبل سلطات الانتداب البريطاني صار عضواً للجنة العربية العليا الرابعة عام 1947 ، و بعد اندلاع الخرب العربية الصهيونية عام 1948 عاش بقية حياته في بيروت ولندن إلى أن وافته المنية عام 1974

هنري قطان

 فقيه قانوني
1906 -1992 القدس
 
ولد هنري قطان في مدينة القدس عام 1906 ، حصل على الليسانس في الحقوق من امعة باريس و على ماجستير من جامعة لندن ، ومارس مهنة المحاماة على أرض فلسطين خلال فترة الانتداب البريطاني ، ودرس فس مدرسة الحقوق الحكومية خلال الفترة 1932-1942 ، وعمل جاهداً في الدفاع عن حقوق الشعب الفلسطيني وعمل ضمن اللجنة العربية العليا عام 1946 ومثل اللجنة ضمن اجتماعات الجمعية العامة بالأمم المتحدة خلال الفترة 1947-1948 وعين من قبل جامعة الدول العربية مندوباً لإجراء المناقشات مع الكونت فولك برنادوت مبعوث الأمم المتحدة عام 1948.
وعلى مدار حياته أجرى هنري العديد من المؤلفات القانونية وخصوصاً في الجوانب القانونية المتعلقة بالقضية الفلسطينية من وجهة نظر القانون الدولي ، وتوفي عام 1992