الأحد، 22 نوفمبر، 2015

سعيد موسى مراغة


مناضل
سلوان مدينة القدس 1927-2013

كان سعيد موسى ضابطاً في الجيش الأردني ، درس في أكاديمية ساندهيرست العسكرية الملكية، ثم انضم إلى حركة فتح عام 1970، وارتقى إلى رتبة عقيد و أصبح نائب القائد العسكري منظمة التحرير الفلسطينية في غرفة عمليات لبنان، ونجح كقائد عسكري رفيع في أن يوقف تقدم القوات السورية خلال التدخل في لبنان عام 1976.

ونجا من محاولة اغتيال سورية عام 1978 ، و كان له دور كبير في الدفاع عن بيروت ضد الغزو الإسرائيلي للبنان عام 1982، وفي مايو 1983 انشق هو و بعض قيادات حركة فتح عن الحركة لخلافات مع ياسر عرفات بعد انهامه لهم بالفساد و  الجبن في مواجهة إسرائيل، وتصاعد الخلاف مع ياسر عرفات حول اتجاه وأسلوب قيادة حركة فتح ومنظمة التحرير الفلسطينية، واستخدم الطرفان للسلاح في منتصف عام 1983.


وبمساعدة سورية، اكتسبت القوات المتمردة اليد العليا وحاصرت عرفات والموالين له في مخيمات اللاجئين في شمال لبنان حتى تم اجلاؤهم من طرابلس في ديسمبر كانون الاول عام 1983 برعاية من الأمم المتحدة ، وأسس هو وأتباعه ما يعرف باسم فتح الانتفاضة. ،وضم إلى جانبه المنظمات ذات التوجه السوري التي كانت معادية لياسر عرفات مثل التحالف الوطني 1984 ، وجبهة الإنقاذ الوطني الفلسطيني 1985 ، والجبهة الإسلامية عام 1993.

وانتخب سعيد موسى مراغة عصواً في اللجنة المركزية لحركة فتح الانتفاضة في المؤتمر الخامس عام 1989، وانتخب أميناً للسر حتى لحظة غيابه ورحيله فجر الثلاثاء 29 يناير 2013


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق