الجمعة، 9 سبتمبر، 2016

حسيب الصباغ


رجل أعمال
طبريا 1920

تخرج من الكلية العربية في القدس في عام 1938 وحصل على الشهادة الجامعية الاولى في الهندسة المدنية من الجامعة الأميركية في بيروت في 1941 ، وفي نفس العام ساهم في تأسيس شركة احاد المقاولين في حيفا ، ثم انتقلت الشركة إلى بيروت عام 1950 بعد أن قامت العصابات الصهيونية بتشريد الشعب الفلسطيني ، وصارت الشركة من أكبر شركات المقاولات في الشرق الأوسط ، ونشط حسيب الصباغ في خدمة القضبة الفلسطينية والأعمال الخيرية الإنسانية.


وشغل منصب في المجلس الوطني الفلسطيني ثم في المجلس المركزي، وفي عام 1978، أسس مؤسسة ديانا تماري نسبة إلى زوجته الراحلة وتبرع من خلالها بملايين الدولارات في الخدمات التعليمية والخيرية ، وساهم في عام 1982 في تأسيس مؤسسة التعاون في جنيف ، و في عام 1988 كان من أبرز الداعمين لعملية السلام مع إسرائيل، وعملت ابنته سارة على استكمال مسيرته الخيرية في التسعينيات ، وفي عام 1993 أسس مركز للحوار بين المسلمين و المسيحيين في جامعة جورج تاون بواشنطن ، وإنشاء كرسي لقضايا الشرق الأوسط  في مجلس لعلاقات الخارجية في نيويورك، ودعم العديد من المؤسسات في الشرق الأوسط ومنها مؤسسة مفتاح لحنان عشراوي  ومؤسسة الدراسات الفلسطينية في بيروت


توفي يوم الثلاثاء الموافق 12 يناير 2010 في الولايات المتحدة الأمريكية بعد أن صارع المرض ونقل جثمانه إلى بيروت موطنه الثاني ليدفن فيها. حيث تشييع جثمانه في كنيسة الروم الكاثوليك في بيروت بمأتم رسمي حضره عدد كبير من رجال الدولة في لبنان وعلى رأسهم رئيس الوزراء و وزراء ولفيف من رجال الدين، وحضر وفد من فلسطين برئاسة حنان عشراوي وممثلي منظمة التحرير الفلسطينية في لبنان، إضافة إلى عائلته وأصدقاء المرحوم

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق