الأربعاء، 5 ديسمبر، 2012

مهدي عبد الهادي



أكاديمي ، ناشط

1944 نابلس

ولد مهدي عبد الهادي في نابلس عام 1944 ، و درس الحقوق في  جامعة دمشق ، وحصل على درجة الليسانس فيها عام 1970 ، وعاد مرة أخرى إلى الضفة الغربية و عمل في الصحافة و الأوساط الأكاديمية خلال الفترة 1972-1974 ، ثم عمل محرراً للصحيفة المقدسية الفجر ، ومديراً للعلاقات العامة في جامعة بيرزيت من 1977-1980 ، وكان اهتمام مهدي عبد الهادي الأكبر في مستقبل التعليم العالي و البحث العلمي في الضفة الغربية ، و انعكس ذلك في عمله في مجلس التعليم العالي خلال الفترة 1977-1980 ومساهمته في إنشاء الجمعية الفلسطينية الأكاديمية للشئون الدولية عام 1987 .
وكانت إحدى أهم إسهامات عبد الهادي في الحياة الفكرية في الضفة الغربية ومشاركته في منتدى الفكر العربي الذي ساهم في تأسيسه عام 1977 وشغل فيه منصب الرئيس حتى عام 1980 ، وعضواً ضمن مجلس الأمناء بهدف رعاية الأبحاث في مجال التنمية ، و ساهم في إنشاء لجنة التوجيه الوطني عام 1978 .
واستأنف دراسته الأكاديمية وحصل على درجة الدكتوراة من جامعة برادفورد التابعة لمدرسة دراسات السلام البريطانية عام 1984 ،  ثم انتقل إلى الأردن و عمل ضمن اللجنة الأردنية الفلسطينية المشتركة في بداية الثمانينيات ، و مستشاراً خاصاً للوزارة الأردنية شئون الأراضي المحتلة 1985-1986 ، ومنذ عام 1987 يشغل منصب رئيس إنشاء الجمعية الفلسطينية الأكاديمية للشئون الدولية .

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق