الاثنين، 17 أكتوبر، 2016

بولس شحادة


شاعر وصحفي وسياسي
رام الله 1882-1943

تلقى بولس شحادة تعليمه في مدينة القدس ،ثم أصبح مديراً للمدرسة الأرثوذكسية في حيفا عام 1907، حكم عليه بالإعدام بعد أن انتقد ابن السلطان العثماني عبد الحميد الثاني ، فلجأ إلى مصر ، و عاد مرة أخرى إلى فلسطين عام 1908، وأدار المداردس الأرثوذكسية في حيفا وبيت لحم ، وخدم في الجيش العثماني خلال الحرب العالمية الأولى ، ودرس في الكلية الراشدية 1919-1922 ، وأثناء وجوده في مصر كتب مقالات عدة في الصحافة المصرية.


 وفي عام 1919 أس صحيفة مرآة الشرق لأول مرة في مدينة القدس بعد الحرب العالمية الأولى ، ووقف إلى جوار عائلة النشاشيبي في مواجهة الانتداب البريطاني.

وكان بولس من أبرز الناشطين الوطنيين في فلسطين ، فقد كان عضواً في اللجنة التنفيذية العربية ، وحضر المؤتمرات العربية في القدس و حيفا ونابلس، وكان واحد من مؤسسي الحزب القومي العربي الفلسطيني عام 1923.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق